قصة المشروع

منذ سنوات بدأ حلمنا في جمعية “الثمرات الخيرية” – والتي تأسست عام 2003 – بتنفيذ مشروع وقف النخيل الخيري، لينضم إلى مجموعة كبيرة من أنشطة ومشاريع جمعيتنا، ويكون النشاط رقم 13 للجمعية.
ليتحقق بذلك منافع بيئية واقتصادية وطبية. واليوم .. تحقق هذا الحلم!

فدان شجر نخيل
فرصة عمل
نخلة يتم زراعتها
فوائد بيئية

مهمتنا

زراعة الأرض بالكامل لإنتاج أفخر أنواع التمور، ليذهب ربحها لإنشاء وتشغيل مستشفى خيري بإدكو، لرفع الألم عن أهالينا، وتقديم الرعاية الطبية اللازمة.

رؤيتنا بمشروع بالم أواسيس أن يكون مشروع “وقف نخيل المجدول الخيري” من جمعية الثمرات الخيرية، واحداً من أكبر مشاريع وقف النخيل في مصر والشرق الأوسط ومساعدة المتبرعين بتعظيم عوائد صدقاتهم لقرون طويلة.